يا فارج الهم وكاشف الغم فرج همي ويسر أمري وارحم ضعفي وقلة حيلتي وارزقني من حيث لا أحتسب يا رب العالمين

الخميس، 9 فبراير، 2012

اخطاء لا تفعلها يوم عيد الحب ( الفلانتين )


كي لا تفسد هذا اليوم تعرف على مجموعة من الأخطاء التي يقع بها معظم الرجال في هذا اليوم وطرق تجنبها:

1- بطاقات وقصائد الحب الجاهزة:

قصائد الغزل والحب كلمات نحب أن نسمعها وأن نتغنى بها ولكنها غير مناسبة في يوم الفالنتاين. فمهما كانت الكلمات مؤثرة وجميلة إلا أنها ليست صادرة منك.

لماذا هي سيئة: المرأة في هذا اليوم تحب أن تشعر بأنها مميزة، فشراء بطاقة معايدة عليها كلمات وقصائد الحب ممكن إرسالها إلى الكثير من النساء وهذا لا يجعلها تشعر بأن لها مكانة مميزة عندك.

الحل: الكلمات النابعة من القلب و المكتوبة بخط اليد عند المرأة أفضل بكثير من الرسائل والقصائد الجاهزة. وقد أثبتت دراسة أن 75% من النساء يفضلن عبارات الحب البسيطه النابعة من القلب عن بطاقات المعايدة. حتى لو تركت لها ورقة صغيرة مع علبة الشوكولا تقول لها أنك تحبها ستعني لها الكثير.

2- الدبدوب كهدية ليوم الفالنتاين:

الدبدوب الذى يحمل بالوانات ملونة مكتوب عليها كلمات حب قد يكون هدية جيدة لفتاة في سن المراهقة، ولكن لسيدة؟ لا تفكر بذلك. في استطلاع أجراه موقع ShopRunner (موقع متخصص للتسوق) كانت نتيجة الاستطلاع أن أسوأ هدية ممكن أن تحصل عليها المرأة في يوم عيد الحب هي الدبدوب.

لماذا هي سيئة: الدبدوب كهدية لا يوحي للمرأة أنك مهتم بعلاقتك بها أو أنك تأخذ هذه العلاقة على محمل الجد بل على العكس تماما يمكن أن تشعرها بعدم التزامك تجاهها.

الحل: ليس مطلوب من الرجل هنا تقديم هدايا باهظة الثمن أو شراء مجوهرات وملابس مكلفة. الغاية هنا أن تشعرها بأنها مميزة، فلو قدمت لها اسطوانة تضم مجموعة من الأغاني التى تحبها أو أعددت لها عشاء بأجواء رومانسية ستشعر أنك بذلت وقت وجهد لإسعادها.

3- الرحلات السياحية المخصصة لعيد الحب خدعة كبيرة:

قد تلاحظ قيام الكثير من الشركات السياحية بإعلان عن رحلات خلال عيد الحب ولكنها ليست فكرة جيدة. فالرحلة يمكنك أن تقوم بها مع زوجتك لن تذهب بعيدا ويمكنك أن تقوما بها في أي وقت.

لماذا هي سيئة: هو يوم مناسب لتقوما بأمور لا تستطيعا القيام بها في يوم آخر. فتخصيص هذا اليوم لتقوم برحلة لن يعطي المجال لتجديد مشاعر الحب.

الحل: المهم في هذا اليوم أن تقضي المزيد من الوقت في التحدث اليها، فهي تريد أن تشعر أنك بقربها وتهتم لمشاعرها. فمهما كانت طبيعة هذا الحديث سيعني لها الكثير.

4- تبادل التهنئة عبر مواقع الانترنت ورسائل المحمول:

قد يقوم بعض الرجال بارسال تهنئة من خلال الجوال، أو ارسال بريد الكتروني يعبر من خلاله عن حبه لها، وآخرون يفكرون بارسال التهنئة عبر الفيس بوك. في استطلاع تم إجراؤه تبين أن التهنئة عبر المواقع الالكترونية ورسائل الجوال من أكثر الأمور التى يمكن أن تسبب الإحباط للمرأة خلال هذا اليوم.

لماذا هي سيئة: هذه الفكرة توحي بأنك لست على استعداد بأن تبذل أي جهد لتخبرها بحقيقة مشاعرك خلال هذا اليوم. فالوسائل الالكترونية التي ذكرناها سابقا مخصصة لتنجز خلالها أعمالك وليست وسيلة لتعبر عن حبك.

الحل: شراء بطاقة فارغة وكتابة عبارات جميلة عليها ، أو أخذ صورة تجمك معها وأن تكتب خلفها كلمات حب هي أجمل بكثير من إرسال رسائل عبر المحمول. ليس من المطلوب أن تكتب رسالة طويلة ولكن على الأقل أن تشعرها بأنك بذلت بعض الجهد لتخبرها بأنك.

5- تتوقع أن تبادر هي بوضع الخطط للاحتفال بهذا اليوم:

في الولايات المتحدة أظهرت الدراسات أن 64% من الرجال يتوقعون أن تقوم النساء بوضع خطط للاحتفال بهذا اليوم، بينما 30% من النساء يتوقعن أن يبادر الرجال إلى ذلك.

لماذا هي سيئة: أن تبادر الى وضع خطط للإحتفال بعيد الحب يشهرها بمدى التزامك في هذه العلاقة، حتى لو لم تكن هذه الخطط مطابقة تماما لما تتمناه.

الحل: لا تقم بالمبالغة في خطط فمجرد أنك فكرت بدعوتها الى العشاء أو أن تعد لها وجبتها المفضلة على ضوء الشموع، فهذه الخطوة البسيطة تشعرها أنك أحببت التواجد معها في هذا اليوم.

6- الملابس غير اللائقة:

قد ترى أن عدم اهتمامك بارتداء ملابس أنيقة في هذا اليوم أمر عادي ، ولكن على العكس تماماً فهو لن يضيف أجواء رومانسية لهذه الليلة.

لماذا هي سيئة: إرتداء ملابس أنيقة في هذا اليوم يعتبر نوع من التجديد، ويكسر الروتين اليومي، فبالتأكيد زوجتك اعتادت أن تراك كل يوم بالجينز وتحب أن تراك بإطلالة جديدة.

الحل: تحب زوجتك أن تراك متأنق من أجلها وليس فقط بالمناسبات الرسمية، حاول أن تبدو أنيقاً في هذا اليوم فكما تريد أن تراها متألقة دائماً تأكد أنها تشعر بالمثل.

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق