يا فارج الهم وكاشف الغم فرج همي ويسر أمري وارحم ضعفي وقلة حيلتي وارزقني من حيث لا أحتسب يا رب العالمين

الخميس، 8 سبتمبر، 2011

الجدول الزمنى للعام الدراسى 2011 / 2012 للمدارس ومواعيد بداية الدراسة والامتحانات والاجازات

عقد المجلس الأعلى للتعليم قبل الجامعي برئاسة الأستاذ الدكتور أحمد جمال الدين موسى وزير التربية والتعليم اجتماعاً صباح اليوم الأحد الموافق 4 سبتمبر الجاري لمناقشة عدة موضوعات تتمثل في: الخريطة الزمنية للعام الدراسي 2011/2012، تطوير نظام التقويم الشامل، أوضاع المعلمين المالية والإدارية،موقف الكتب المدرسية، موقف الأبنية التعليمية، إنشاء أول مدرسة للمتفوقين في مصر، القرارات الوزارية المؤسسية التي اتخذت في الفترة الأخيرة، وقد حضر الاجتماع وزيرا التعليم العالي والبحث العلمي والثقافة وبقية أعضاء المجلس.
وقد تم  في الاجتماع اعتماد الخريطة الزمنية للعام الدراسي 2011/2012 والتي يبدأ بمقتضاها العام الدراسي بمشيئة الله يوم السبت الموافق 17/9/2011 وينتهي يوم الخميس الموافق 7/6/2012 بالنسبة للتعليم العام، ويوم الخميس 24/5/2012 بالنسبة للتعليم الفني، على أن تكون أجازة نصف العام أسبوعين تبدأ من السبت 28/1/2012 وتنتهي يوم الخميس 9/2/2012 ، وبذلك تكون أيام الدراسة الفعلية بالفصلين الدراسيين الأول والثاني 204 يوماً بما يعادل (34) أسبوعاً بالنسبة للتعليم العام ، و210 يوماً بما يعادل (36) أسبوعاً بالنسبة للتعليم الفني .
كما تمت الموافقة على أن تبدأ امتحانات الفصل الدراسي الأول للنقل والشهادات المحلية يوم السبت الموافق 14/1/2012، وتبدأ امتحانات الفصل الدراسي الثاني للنقل والشهادات المحلية للتعليم العام والفني يوم السبت 12/5/2012 ، وتبدأ امتحانات الدبلومات الفنية يوم السبت 26/5/2012، وامتحانات الثانوية العامة يوم السبت 9/6/2012.
وفيما يتعلق بإعادة تنظيم التقويم التربوي الشامل المطبق على مرحلة التعليم الأساسي بحلقتيها الابتدائية والإعدادية فقد تمت الموافقة على عدة نقاط تتمثل في: توزيع درجات المواد الدراسية على كل من الأنشطة الصفية المصاحبة للمادة والاختبارات التحريرية بحيث يتم التركيز في الحلقة الابتدائية على الأنشطة المصاحبة الصفية للمادة ويتم الانتقال تدريجياً للتركيز بشكل أكبر على الاختبارات التحريرية في الحلقة الاعدادية. تشتمل الأنشطة الصفية المصاحبة للمادة الدراسية على الحضور والسلوك والتقويمات الشفهية والأنشطة داخل مجموعات صغيرة يقوم بها الطالب تحت إشراف ومسئولية المعلم داخل المدرسة. تعتبر أنشطة التربية الفنية والتربية الرياضية بالحلقة الابتدائية وأنشطة التربية الفنية والحاسب الآلي بصفوف النقل بالحلقة الاعدادية أنشطة تربوية أساسية وتعتبر مواد نجاح ورسوب وتضاف درجاتها الى المجموع الكلي، ويختار الطالب في ضوء ميوله نشاطين من الأنشطة التربوية الأخرى المتاحة بالمدرسة وتعتبر أنشطة نجاح ورسوب وتضاف درجاتها للمجموع ويمكن تغيير أحد النشاطين الاختياريين أو كليهما في الفصل الدراسي الثاني.
كما تمت الموافقة على أن تستبدل الامتحانات التحريرية بالصف الأول الابتدائي بتقويمات شفهية للمواد الدراسية الأساسية وبتقويمات عملية للأنشطة التربوية اللاصفية ويتم تدوين نتائجها في صورة تقديرات.
وتم في الاجتماع استعراض موقف الكتب المدرسية وتبين أن نسبة إجمالي المورد الى المديريات لإجمالي المسند 98.6% بالنسسبة للمرحلة الابتدائية ، و96.4% بالنسبة للمرحلة الإعدادية، و91.6% بالنسبة للمرحلة الثانوية العامة، و88.7% بالنسبة للمرحلة الثانوية الفنية. وشدد الدكتور الوزير على ضرورة استكمال توريد بقية الكتب خلال الأسبوع الحالي .
كما تم استعراض موقف الأبنية التعليمية حيث يبلغ عدد المدارس المنتظر دخولها الخدمة التعليمية في العام الدراسي الحالي 293 مدرسة بها 4443 فصل ، كما يبلغ عدد الفصول المقترح تنفيذها خلال العام المالي 2011/2012 عدد 8162 فصل ضمن عدد 632 مشروع . ومن المعلوم أن مشكلة عدم توفر الأراضي الصالحة لإنشاء مباني مدرسية في المناطق الأكثر احتياجاً هي العائق الأساسي لحل جميع المشاكل بالمباني التعليمية بالإضافة الى عدم توفر التمويل والاعتمادات اللازمة للإنشاء.
وفيما يتعلق بأحوال المعلمين المالية والإدارية فقد تم عرض الزيادات الجديدة التي طرأت على أجور المعلمين بعد المرسوم بقانون رقم 51 لسنة 2011والتي تم التوصل اليها بعد اجتماعات مكثفة ومتواصلة للسيد الوزير مع السيد رئيس الوزراء ووزير المالية للضغط من أجل زيادة حوافز المعلمين ،وتصل هذه الزيادات الى 235% بالنسبة للمعلم المساعد، و260% بالنسبة للمعلم والمعلم الأول و285% بالنسبة للمعلم الأول (أ) و310% بالنسبة للمعلم خبير و335% بالنسبة لكبير معلمين، وهي خطوة مهمة في ظل ظروف الميزانية الحالية مع مواصلة الاصرار على زيادة حوافز المعلمين في الفترة القادمة حتى يستمروا في مقدمة موظفي الدولة من حيث الدخل الإجمالي  .
كما استعرض الخطوة التي اتخذتها الوزارة لتحقيق الدعم المهني للمعلمين والحفاظ على حقهم القانوني في الترقي للوظائف الأعلى فقد تم للمعلمين الذين أمضوا عدد من السنوات يتجاوز المدة البينية بين الدرجة المالية التي يشغلها المعلم والدرجة المالية التالية لها والذي بلغ نحو ( 600666) معلماً وتم تصنيفهم الى 4 شرائح وفقاٌ لسنوات الأقدمية الخاصة بكل منهم بحيث تتم ترقيتهم قبل نهاية العام الحالي، وقد تم البدء أولاً بالتسجيل لمعلمي الشريحة الأولى وانتهى يوم 30/8/2011، وتقرر بدء التسجيل لمعلمي الشريحة الثانية يوم 5/9/2011 ويستمر حتى 30/9/2011 .
وتمت مناقشة موضوع مدرسة المتفوقين في العلوم والرياضيات والتي تم انشاؤها في القرية الكونية لعدد 150 طالب لتكون قاعدة علمية تساعد على تنمية الابتكار والابداع، وتقرر أن تبدأ الدراسة بها في العام الدراسي الحالي وتقبل الحاصلين على الشهادة الاعدادية بمجموع 98% فأكثر بعد الخضوع لعدة اختبارات، كما تم الاعلان عن اختيار مدرسي العلوم والرياضيات ومدير المدرسة. وتمت الموافقة على أن يتم إعداد المناهج الدراسية الخاصة بها بما يتفق مع المعايير العالمية لهذه النوعية من المدارس في عدد من الدول، وأن تعتمد المدرسة على نظام الإقامة الداخلية بشكل أساسي، وأن يتم تدريس العلوم والرياضيات بها باللغة الانجليزية ويعد برنامج خاص لرفع مستوى اللغة الانجليزية للمقبولين بالمدرسة ، وسوف يتم ربط المدرسة بالجامعات بمشروعات بحثية.
وتم عرض بعض القرارات المؤسسية التي تم اتخاذها في الفترة الأخيرة مثل: القرار الوزاري الخاص بمدارس السفارات والذي تم بمقتضاه الزام هذه المدارس بتدريس مناهج اللغة العربية والتربية الدينية والتربية القومية والتاريخ باللغة العربية وجغرافية مصر للطلاب المصريين في جميع المراحل التعليمية. والقرار الوزاري الخاص بالمدارس الدولية التي تطبق مناهج خاصة والذي ألزم هذه المدارس بتطبيق المواد الخمسة المذكورة بالاضافة الى وضع شروط ترخيص هذه المدارس وفرض عقوبات عليها في حالة مخالفتها الشروط والالتزامات. والقرار الوزاري الخاص بإعادة تنظيم مجالس الأمناء والآباء والمعلمين والذي تم بمقتضاه منح هذه المجالس سلطات مالية وإدارية واسعة على جميع موارد المدرسة دون اللجوء الى أي سلطة خارج المدرسة.وأخيراً القرار الوزاري الخاص بدمج التلاميذ ذوي الإعاقة البسيطة بمدارس التعليم العام الحكومية والمدارس الخاصة في مرحلة رياض الأطفال وجميع المراحل الدراسية الأخرى.

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق